الأخبار:  أخبار لبنان  |  أخبار سوريا  |  أخبار فلسطين  |  أخبار الأردن English | Français

أخبار | لبنان

 
الاعتداء على الصحافيّين والمصوّرين أثناء تشييع جورج زريق في رأسمسقا
February 11, 2019
المصدر: بيروت ـ خاص "سكايز"

اعتدى عدد من أقارب زوجة الراحل جورج زريق، يوم السبت 9 شباط/فبراير 2019، بالضرب والدفع بقوة على عدد من الصحافيين والمصوّرين، وعُرف منهم كل من مدير تحرير جريدة "سفير الشمال" الإلكترونية الصحافي عمر ابراهيم، ومصوّر قناة "الجزيرة" خالد حبشيتي، ومصوّر وكالة "رويترز"  وليد صالح خلال مراسم تشييع زريق في بلدة رأسمسقا في قضاء الكورة.
وفي التفاصيل، قال ابراهيم لمركز "سكايز": "وصلت مع عدد من الصحافيين باكراً إلى البلدة، وعندما حاولنا دخول الكنيسة رفض الحارس إدخالنا، حيث قال لنا احتراماً لحرمة الموتى ابقوا في الخارج مقابل الكنيسة. وبالفعل تجاوبنا معه وانتظرنا وصول سيارة الإسعاف التي كانت تُقل الجثمان، وفي اللحظة التي حمل أفراد عائلته النعش ومشوا فيه، هجم عدد من أقارب زوجة الفقيد وأفراد عائلتها على الصحافيين والمصوّرين".
أضاف: "ضربوا في البداية حبشيتي ورموه أرضاً واستمروا بركله قبل أن نسحبه عن الأرض وكسروا هاتفه النقال، ثم هجموا على صالح وكسروا مقدمة كاميرته، فضلاً عن دفعي بقوة مرات عدة، كما قاموا بشتمنا وتهديدنا، إلى أن غادرنا جميعاً، صحافيين ومصوّرين، إلى خارج البلدة. وعند الساعة الرابعة بعد الظهر عدنا إلى باحة الكنيسة وتابع الصحافيون تغطيتهم للتشييع بعد إبلاغنا من قِبل القيّمين على الكنيسة أننا نستطيع متابعة عملنا الصحافي بأمان، وهكذا كان".