الأخبار:  أخبار لبنان  |  أخبار سوريا  |  أخبار فلسطين  |  أخبار الأردن English | Français

أخبار | فلسطين

 
الشرطة الفلسطينية تمنع الفنان باسل زايد من إكمال أغنية "بُكرا إعلان الدولة" خلال احتفال رأس السنة
January 9, 2012
المصدر: الضفة الغربية – خاص "سكايز"

منعت عناصر من الشرطة الفلسطينية، الفنان باسل زايد من إكمال أغنيته المعروفة "بُكرا اعلان الدولة" خلال الاحتفال برأس السنة الميلادية، الذي أقيم تحت شعار "لا صوت يعلو فوق صوت فلسطين"، في وسط مدينة رام الله ليل السبت 31 كانون الاول/ديسمبر 2011.

وفي التفاصيل، قال زايد لمراسلة "سكايز": "تمّت دعوتي للمشاركة في احتفال رأس السنة مع عدد من الفنانين الفلسطينيين، وعند صعودي مع فرقتي (تراب) الى المسرح طلب الجمهور منّي وبإصرار أغنية (بُكرا اعلان الدولة)، وهي أغنية تم إصدارها في عام 2009 من كلمات الشاعر عامر بدران، تتحدث بصورة تهكمية ساخرة عن دولة فلسطينية منزوعة السلاح وبلا حدود واضحة بحسب الطرح الاسرائيلي".

وتابع: "عند وصولي في الغناء الى مقطع "ليش الشرطة وليش الجيش ما بيلزمنا ما فيها سلاح ولا جنود ما بيلزمنا اصلاً ما الها حدود ما بيلزمنا"، وعند سماع عناصر الشرطة هذا المقطع طلبوا من احد منظمي الحفل الصعود الى المسرح ووقف الاغنية فوراً، حيث اعتبروها إهانة للسلطة الفلسطينية، عندها تداركت الموقف وبدأت بأغنية جديدة وسط اعتراض من قبل الحضور بسسب عدم اكمال الاغنية، وعند انتهاء الاحتفال أصرّ الشباب المنظمون على ايصالي الى معبر قلنديا اثناء توجهي الى منزلي في القدس خوفاً من تعرضي لأي اعتداء اثناء عودتي".

من جهته، برر المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية لوسائل الاعلام المحلية ما حدث بأنه "حماية للفنان من الجمهور المعترض على الاغنية".