الأخبار:  أخبار لبنان  |  أخبار سوريا  |  أخبار فلسطين  |  أخبار الأردن English | Français

أخبار | فلسطين

 
القوات الإسرائيلية تستهدف 9 صحافيين ومصوّرين بالرصاص وقنابل الغاز شرق غزة
May 14, 2018
المصدر: غزة ـ خاص "سكايز"
 
 استهدفت القوات الإسرائيلية، يوم الجمعة ١١ أيار/مايو 2018، الصحافي الحرّ معتصم دلول بالرصاص الحي وأصابته في بطنه وظهره، وكلاً من المصوّر الصحافي الحرّ محمد أبو ريدة، مراسلة تلفزيون "فلسطين" الرسمي صفاء الهبيل، مراسل فضائية "فلسطين اليوم" علاء سلامة، المصور الصحافي الحرّ مؤمن قريقع، طاقم شبكة "شرق الإخبارية"  الذي ضم المراسلتين مريم أبو دقة وولاء أبو جامع،  ومصوّر صحيفة "فلسطين" ياسر قديح، والمصوّر الحرّ محمود بسام، بقنابل الغاز المسيّل للدموع، ما أدى إلى إصابتهم بالاختناق الشديد، أثناء تغطيتهم مسيرة "العودة الكبرى" في المناطق الحدودية شرق قطاع غزة.
وفي التفاصيل، قالت عائلة دلول لمراسل "سكايز": "استهدفت قوات الاحتلال ابننا معتصم الذي يعمل صحافياً ومترجماً مع عدد من المؤسسات الإعلامية الأجنبية، برصاصتين حيّتين اخترقتا ظهره وبطنه، لكن حالته الآن أصبحت مستقرة". 
بدورها، لفتت الهبيل إلى إن القوات الإسرائيلية استهدفتها بقنابل الغاز المسيّل للدموع الساعة السادسة مساء الجمعة أثناء تغطيتها مسيرات العودة في دوار ملكة شرق مدينة غزة، موضحة أن "الاستهداف كان مباشراً بقنابل الغاز، ما أدى إلى إصابتي باختناق شديد".
أما أبو دقة، فأكدت لمراسل "سكايز" إصابتها مع زميلتها ولاء أبو جامع أثناء تغطية المسيرة، مشيرة إلى أن "جنود الاحتلال استهدفونا بقنابل الغاز المسيّل للدموع التي أطلقوها علينا من الطائرات بشكل مباشر شرق مدينة خانيونس، فتعرضنا للاختناق الشديد أنا وزميلتي ولاء والمصوّر أبو ريدة". 


كلمات مفاتيح: