الأخبار:  أخبار لبنان  |  أخبار سوريا  |  أخبار فلسطين  |  أخبار الأردن English | Français

أخبار | فلسطين

 
القوات الإسرائيلية تستهدف مراسلَين ومصوّرَين بقنابل الغاز أثناء تغطيتهم مسيرات العودة شرق غزة
November 5, 2018
المصدر: غزة ـ خاص "سكايز "

استهدفت القوات الإسرائيلية، يوم الجمعة ٢ تشرين الثاني/ نوفمبر  2018، طاقم فضائية "فلسطين اليوم" المحلية الذي ضم المراسل أكرم دلول والمصوّر عماد العجرمي، ومراسلة "شبكة شرق الاخبارية" مريم أبو دقة، ومصوّر فضائية "فلسطين" الرسمية محمد العرابيد بقنابل الغاز المسيل للدموع، أثناء تغطيتهم مسيرات العودة شرق قرية خزاعة الواقعة شرق مدينة خانيونس.  
وفي التفاصيل، قالت أبو دقة  لمراسل "سكايز": "أثناء تغطيتي مسيرات العودة أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز باتجاهي بشكل كثيف، ما أدى إلى إصابتي باختناق شديد، على الرغم من أنني كنت ألبس درع حماية مكتوباً عليها كلمة صحافة باللغة الانكليزية". 
من جانبه، أكد العرابيد إصابته بالاختناق أثناء تغطية المسيرة، مضيفاً: "استنشقت كمية كبيرة من الغاز أثناء التقاطي لبعض الصور، اذ اقتربت من الخط الفاصل بيننا وبين جنود الاحتلال لمسافة تقل عن 150 متراً، وكنت أرتدي الخوذة والدرع، وظهري لجنود الاحتلال، فتفاجأت بغيمة من الغاز تحيط بي، مشيت فيها حوالي 100 متر حتى وصلت إلى سيارة البث، وبعدها أصبت بتشنجات في اليدين". 
اما  دلول، فأشار إلى أنه استنشقَ كمية كبيرة من الغاز أثناء تغطيته المباشرة لمسيرة العودة، حيث كانَ يبعد عن خط التماس مع الاحتلال حوالي 400 متر، ولفت إلى أن "المنطقة التي كُنا فيها لم يكن فيها مواطنون، فقط مراسلون ومصوّرون صحافيّون، وأطلقَ جنود الاحتلال باتجاهنا عدداً كبيراً من قنابل الغاز، وأُصبت أنا ومعي مصوّر القناة الزميل عماد العجرمي بالاغماء الشديد نتيجة استنشاق الغاز".