الأخبار:  أخبار لبنان  |  أخبار سوريا  |  أخبار فلسطين  |  أخبار الأردن English | Français

أخبار | فلسطين

 
محكمة صلح رام الله تُفرج عن الصحافي يوسف الفقيه بكفالة بعد 14 يوماً على اعتقاله
February 4, 2019
المصدر: الضفة الغربية ـ خاص "سكايز"

قرّرت محكمة الصلح في مدينة رام الله، يوم الأربعاء 30 كانون الثاني/يناير 2019، الإفراج عن مراسل وكالة "قدس برس انترناشيونال للأنباء" الصحافي يوسف الفقيه، بكفالة شخصية مقدارها 500 دينار أردني، بعد 14 يوماً على اعتقاله.

وفي التفاصيل، قال الفقيه لمراسلة "سكايز": "تم اعتقالي لمدة عشرة أيام في مقر جهاز الأمن الوقائي في مدينة الخليل، وقضيت ما تبقى من مدة الاعتقال في مقر الجهاز في رام الله، وتركّز التحقيق معي حول عملي الصحافي ومصادري الصحافية، وطبيعة التقارير التي أقوم بكتابتها، ووجّهوا لي تهمة إثارة النعرات الطائفية بسبب منشور كتبته على فايسبوك أقول فيه إن تعيين الرئيس محمود عباس للقيادي الفتحاوي نبيل أبو ردينة نائباً لرئيس الوزراء ووزيراً للإعلام، يعني أنه أصبح لديه سبعة مناصب في السلطة الفلسطينية".

أضاف: "تم اعتبار البوست تهمة تندرج تحت بند إثارة النعرات الطائفية، علماً أنني كتبت في البوست المناصب التي يشغلها الوزير أبو ردينة، من دون أي إساءة إليه أو إلى غيره، وبعد 14 يوماً تم إطلاق سراحي بكفالة شخصية مقدارها 500 دينار أردني".