مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

طواقم إعلامية بينها فريق قناة أل بي سي آي تتعرّض للقصف في مارتوني الأرمنية

الجمعة , ٠٢ تشرين الأول ٢٠٢٠
تعرَّض الصحافيون المولجون تغطية الأعمال القتالية بين أذربيجان وأرمينيا، ومنهم فريق قناة "LBCI"  الذي ضم المراسل إدمون ساسين والمصوّر بول بو عون، يوم الخميس 1 تشرين الأول/أكتوبر 2020، لقصف من قبل القوات الأذربيجانية في بلدة مارتوني الأرمنية، ما أدى إلى إصابة صحافيَّين فرنسيَّين يعملان لصحيفة "لوموند" وصحافي ثالث يعمل في التلفزيون الأرمني.

وفي التفاصيل، قال ساسين لقناة "LBCI": "كنت والزميل بو عون من ضمن الفرق الإعلامية ومنها فريق صحيفة لوموند الفرنسية وبعض المراسلين المستقلّين والإعلام الأرمني وتلفزيون Dozhd الروسي نقوم بجولة في بلدة مارتوني، وهي بلدة تعرّضت للقصف مرات عدّة، عندما بدأ قصف عنيف للبلدة استمر لحوالي الساعتين، فدخلنا إلى أحد الملاجىء وكانت هناك حالة ذعر ورعب لأن النقطة التي كنّا نتواجد فيها كانت تُستهدف بالقذائف والصواريخ بشكل عنيف".

أضاف: "أمضينا أكثر من ساعتين في الملجأ مع باقي الفرق الإعلامية وأصيب أحد الزملاء في التلفزيون الأرمني ولم يتم إسعافه في البداية بسبب حدّة القصف في الخارج، وأيضاً أصيب صحافيّان فرنسيّان يعملان لصحيفة لوموند، وبعد توقّف القصف غادرنا البلدة إلى العاصمة يريفان".

مشاركة الخبر