مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

مباحث حماس تُحقّق مع الصحافي يوسف حسّان بسبب منشوراته

الأحد , ٠٦ أيلول ٢٠٢٠
حقّق جهاز المباحث العامة التابع لحكومة حركة "حماس" في مدينة رفح جنوب قطاع غزة، يوم السبت ٥ أيلول/ سبتمبر ٢٠٢٠، مع الصحافي الحرّ يوسف حسّان، بعد يوم على استدعائه بتهمة "نشر الشائعات على حسابه على فايسبوك".

وفي التفاصيل، قال حسّان لمراسل "سكايز": "تلقيتُ يوم الجمعة إتصالاً من جهاز المباحث في مدينة رفح يطالبني بضرورة التوجّه في اليوم التالي إلى مقرهم، على خلفية منشوراتي على فايسبوك خلال الأيام الماضية. وبالفعل توجّهت إلى المقرّ عند الساعة الحادية عشرة وبدأوا التحقيق معي بالسؤال عن نشري لخبر استدعائي على حسابي على فايسبوك، وقالوا إن نشري للخبر سيؤلّب المواطنين ضدهم، وأن هذا الأمر أعطى الفرصة للمواطنين لشتمهم، لكنني أكّدت أن نشري للخبر هو من حقّي".

أضاف: "دار التحقيق في ما بعد حول أن منشوراتي تسبّب ما أسموه فتنة، وتجعل المواطنين يكيلون الشتائم لهم، فقلت للمحقق أن لا علاقة لي بما يكتبه الناس، وهم أحرار في ما يكتبون، لكنه قال لي إنني أتحمّل المسؤولية عما ينشرونه. وبعد ساعة ونصف الساعة من التحقيق، طلبوا منّي أن أوقّع على تعهّد بعدم نشر ما أسموه الشائعات، واستعدادي للحضور في أي وقت يتم فيه استدعائي".

مشاركة الخبر