مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

مدير بلدية يُهدّد الصحافي جورج قنواتي داخل راديو بيت لحم 2000 بسبب منشورات

الإثنين , ٠٨ شباط ٢٠٢١
أقدم مدير بلدية بيت ساحور مهند شاهين، يوم الأربعاء 3 شباط/فبراير 2021، على شتم مدير راديو "بيت لحم 2000" الصحافي جورج قنواتي وتهديده بالضرب داخل مقرّ الراديو في مدينة بيت لحم، على خلفية منشورات لقنواتي على "فايسبوك" (Facebook).

وفي التفاصيل، قال قنواتي لمراسلة "سكايز": "حضر مهنّد شاهين إلى مقرّ راديو بيت لحم 2000 يوم الأربعاء الماضي نحو الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر، ودخل إلى مقرّ الإذاعة بشكل غير لائق، وقام بتفتيش المقرّ بشكل همجي، وعندما سألته السكرتيرة ماذا يريد، أجابها بكلمات بذيئة أنه يريدني، أي جورج قنواتي، ثم خرج من المكان. وحسب ما تظهره الكاميرات المثبتة على مدخل الإذاعة، فبعد خروجه من المكان، قام بخلع جاكيت بدلته وربطة العنق، ثم عاد مرة أخرى إلى داخل مقرّ الإذاعة من الباب الخلفي وبدأ يدق الباب بشكل عنيف محاولاً الدخول عنوة إلى الإذاعة لكنه لم يستطع الدخول حيث كان الباب الخلفي مغلقا".

أضاف: "عاد إلى الباب الأمامي وهو يلوّح بحزام بنطاله ويشتم بكلمات بذيئة ويهدّد بضربي أنا ومالك الإذاعة السيد يوسف الشوملي ثم غادر المكان، تقدّمت بشكوى ضده أمام نيابة مدينة بيت لحم، وأمام وزارة الحكم المحلّي، ورفعت الأمر أيضاً إلى نقابة الصحافيين وإتحاد البلديات، لأنني أشعر بخطر على حياتي، وأريد حقي بعد أن تمّ شتمي وتهديدي بالضرب. في اليوم التالي استدعت النيابة شاهين الذي قال  لوكيل النيابة أن السبب هو قيامي بكتابة منشورات ضدّه على فايسبوك، فطلب منه وكيل النيابة أن يريه هذه المنشورات، وعندما قرأها قال له وكيل النيابة لا يوجد فيها إسمك أو إسم البلدية، وإن كنت تشعر أنك المقصود فيها فيمكنك أن تتقدّم بشكوى أمام النيابة".

مشاركة الخبر