مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

 الصحافي حمزة دعنا يمثُل أمام  مدّعي عام عمّان إثر استدعائه بقضية نشر

الخميس , ٠٨ تشرين الأول ٢٠٢٠
مثُل الصحافي الأردني حمزة دعنا الذي يعمل في صحيفة "الغد" اليومية، ظهر يوم الأربعاء 7 تشرين الأول/أكتوبر 2020، أمام مدّعي عام عمّان رامي الطراونة، إثر استدعائه صباحاً على خلفية قضية نشر، وخرج في اليوم نفسه بكفالة من رئيس تحرير الصحيفة مكرم الطراونة.

وجاء الاستدعاء على خلفية قضية رفعتها الحكومة الأردنية تحت اسم "الحق العام" على الصحيفة ممثّلة برئيس تحريرها والموقع المسؤول والصحافي دعنا، إثر نشر مادة صحافية باسم الأخير على موقع "الغد" الإلكتروني تتعلّق بـ "كتات فحص فيروس كورونا المستجدّ".

وفي التفاصيل قال دعنا لمراسلة "سكايز": "وصلتني مساء يوم الإثنين الماضي معلومات من قِبل رئيس جمعية المهندسين الوراثيين رمزي فودة تتحدث عن وجود مسحات كتات تمّ استيرادها من قِبل القطاع الصحي الأردني ملوّثة بفيروس كورونا، وتشير إلى أن هناك بعض الدول المجاورة أجرت فحوصات للتأكد من الكتات المستخدمة وثبت تلوثها بالفيروس، وهي الكتات ذاتها التي استوردتها وزارة الصحة الأردنية للكشف عن إصابات كورونا في المملكة".

أضاف: "قبل نشري للمادة بعد تصريحات فودة، حاولت مراراً الحصول على ردّ من الجهات المختصة في القطاع الصحي ولم أحصل على ردّ منهم، وجرت العادة في عملنا في صحيفة الغد أنه إذا لم يتم الردّ من قِبل الجهات المسؤولة على معلومات نكون قد حصلنا عليها من جهات أخرى أن لا يوقفنا ذلك عن نشر موادنا الصحافية، وهو أمر لا يمسّ بالمهنية ولا الموضوعية".

وتابع: "صباح الأربعاء جاءني اتصال بضرورة مثولي أمام مدّعي عام عمّان، إثر قضية رفعتها الحكومة عليّ وعلى رئيس التحرير والموقع المسؤول بسبب مادتي، وعند مثولي تبين أن التهمة الموجّهة إليّ هي مخالفة أمر الدفاع رقم 8، والذي يعني نشر أخبار من شأنها ترويع المجتمع، وكان قد صدر قرار بتوقيفي، لكن سرعان ما تم خروجي بكفالة رئيس التحرير مكرم الطراونة في اليوم نفسه".

ولفت إلى أن القضية حُوّلت إلى القضاء، ولم يُحدّد بعد يوم موعد لجلساتها.

مشاركة الخبر