مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

محكمة المطبوعات تغرّم خمسة صحافيّين بدعاوى "قدح وذمّ"

الإثنين , ٠٩ تموز ٢٠١٨

غرّمت محكمة المطبوعات في بيروت برئاسة القاضي رفول بستاني وعضوية المستشارتين هبة عبدالله وناديا جدايل، يوم الإثنين 9 تموز/يوليو 2018، كلاً من رئيس تحرير جريدة "الأخبار" الصحافي إبراهيم الأمين والصحافية في الجريدة أمال خليل مبلغ مليوني ليرة لبنانية، في الدعوى المقامة ضدهم من الرئيس ميشال سليمان بجرم "القدح والذمّ ونشر أخبار كاذبة"، كما ألزمتهم بدفع عشرة ملايين ليرة لبنانية بالتكافل والتضامن كعطل وضرر للجهة المدعية.  
وحسب موقع "الوكالة الوطنية للإعلام"، فقد غرّمت المحكمة أيضاً كلاً من الصحافيَّين غاصب المختار وعبد الرحيم شلحة مبلغ عشرة ملايين ليرة، في الدعوى المقامة ضدهما من حزب "القوات اللبنانية"، وألزمتهما بدفع مليون ليرة كعطل وضرر للجهة المدعية. فيما غرّمت الإعلامية ماريا معلوف مبلغ ستة ملايين ليرة، في الدعوى المقامة ضدها من حسين أسميك بجرم "القدح والذمّ"، على خلفية مقال نشرته في موقع "الرواد" تحت عنوان "حسين أسميك: منقذ مصر أو بطل العام في غسيل الأموال"، إضافة إلى إلزامها بدفع خمسة ملايين ليرة بمثابة تعويض شخصي للمدعي.

مشاركة الخبر