dogru sistemle oynayacaginiz canli rulet oyununu gelip gorun birbirinden benzersiz promosyonlarla kacak bahis sitesine hemen kaydolun kibrik kumarhane egt slot oyunlari hakkinda bilgiler edin kumarhane oyunlarindan canli casino oyunlari size gercek bir oyun atmosferi yaratiyor internetten baglanip oynayabilecegin canli poker oyunu gercek insanlarla oynatiyor en kaliteli gercek casino siteleri sans faktorleri nelerdir turkce konusan krupiyerli turk casino sitesinde kazaniyoruz hazir kupon ornekleri 1xbet twitter hesabinda paylasiliyor kacak bahis oynamak isteyenler 1xbet yeni giris adresinden sisteme ulasabilirsiniz telefondan bahis oynayabilecegin 1xbet mobil uygulamasindaki firsatlari goruntule kayit olup 1xbet giris bolumunden hesabiniza giris saglayabilirsiniz uzman bahiscilerden Canli Bahis Adresi tavsiyeleri burada
مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

صحافيون أردنيون يعتصمون احتجاجاً على نقل عشرة من التلفزيون إلى المكتبة الوطنية

الإثنين , ١١ تشرين الأول ٢٠٢١

نفّذ صحافيون أردنيون، يوم الإثنين 11 تشرين الأول/أكتوبر 2021، وقفة احتجاجية أمام مقرّ نقابة الصحافيين الأردنيين، تنديداً بالقرار الأخير لمؤسسة الإذاعة والتلفزيون القاضي بنقل عشرة إعلاميين يعملون في التلفزيون الأردني للعمل في المكتبة الوطنية، وهي مؤسسة حكومية، بحجّة تدارك الأزمة المالية للتلفزيون.

وكانت سبقت الوقفة الاحتجاجية، وعود تطمينية من قِبل نقابة الصحافيين للمتضررين الذين تم نقلهم من التلفزيون إلى المكتبة وللمتضامنين معهم من الأسرة الصحافية الأردنية، بأنه ومن خلال المشاورات مع الحكومة ممثلة بوزير الإعلام صخر دودين سيتم العدول عن هذا القرار، لكن وبعد مرور أكثر من شهر على القرار الذي صدر في 22 آب/ أغسطس الفائت، اعتبرت اللجنة المدافِعة عن الذين تمّ نقلهم أن "أداء مجلس نقابة الصحافيين ضعيف مع هذا الملف"، ولذلك ارتأوا تنفيذ الوقفة الاجتجاجية. واعتبر عضو اللجنة الصحافي باسل العكور، بحسب ما جاء في حديثه خلال الوقفة التي كان هو من دعا إليها، أن هذا الإجراء "سابقة لم تحدث من قبل بأن يتمّ نقل شخص يعمل في مؤسسة إعلامية إلى مؤسسة ثقافية، ومن الواضح أنها خطوة اختبارية غايتها جسّ نبضنا حول سياسة إعادة الهيكلة في المؤسسات الإعلامية الرسمية".

أضاف: "جميع العاملين في المؤسسات الإعلامية الرسمية معرّضون اليوم لهذا الشكل من التصفية، وهذه القرارات التعسفية التي تستهدف الاستقرار الوظيفي والمعيشي للزملاء الإعلاميين، وما يساعد على تسهيل هذه التصفية دور مجلس نقابة الصحافيين الخجول في مواجهتها".

وختم: "على مجلس النقابة أن يعدل عن موقفه الضعيف في التعامل مع الملفات التي تمسّ الصحافيين والإعلاميين، وألّا يبقى على نهج التعامل باستحياء مع الحكومة، وما النقل التعسفي لزملاء من مؤسسة إعلامية إلى مؤسسة ثقافية إلّا إهانة لهيبة النقابة".

مشاركة الخبر