مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

القوات الإسرائيلية تستهدف الصحافي بكر عبد الحق برصاصة وقنابل الغاز قرب نابلس

الخميس , ١٢ أذار ٢٠٢٠
استهدفت القوات الإسرائيلية، يوم الأربعاء 11 آذار/مارس 2020، مراسل تلفزيون "فلسطين" بكر عبد الحق برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط أصابته في ساقه، وقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال تغطيته تصدّي أهالي قرية بيتا قرب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية لهجوم المستوطنين.

وفي التفاصيل، قال عبد الحق لمراسلة "سكايز": "توجهت مع طاقم تلفزيون فلسطين ليلاً إلى جبل العُرمة في بيتا بعد مناشدة أهالي القرية للإعلام والناس للحضور ومساعدتهم في التصدّي للمستوطنين، وعند حوالي الخامسة صباحاً بدأ هجوم المستوطنين على أهالي القرية وكنت أقوم بالتغطية".

أضاف: "أثناء التغطية استهدفني أحد الجنود برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط أصابتني في ساقي اليسرى وأدت إلى إحداث شُعر بالعظم وهو ضرر أقل بقليل من الكسر حسب ما أخبرني به الأطباء. وبعد استهدافي بالرصاصة المطاطية أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاهي، ما أدى إلى إصابتي بحالة اختناق شديد، حيث ما زلت أستعين بالأوكسجين لمساعدتي على التنفس".

مشاركة الخبر