مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

المحكمة العسكرية في غزة تقضي بسجن الفنان الشعبي عادل المشوخي 18 شهراً بتهم مختلفة

الإثنين , ١٣ كانون الثاني ٢٠٢٠

حكمت المحكمة العسكرية الدائمة التابعة لحكومة حركة "حماس" في قطاع غزة، يوم الخميس 26 كانون الأول/ ديسمبر 2019، على الفنان الشعبي عادل المشوخي بالسجن ثمانية عشر شهراً بتهم متنوعة، فيما بدأ الأخير يوم الأحد ١٢ كانون الثاني/ يناير ٢٠٢٠ إضراباً عن الطعام حتى الإفراج عنه. 

وفي التفاصيل، قال المشوخي لمراسل "سكايز" قبل أن يعود إلى تسليم نفسه يوم الاحد بعد إطلاق سراحه بشكل مؤقت لمدة لثلاثة أيام بدءاً من الخميس ٩ كانون الثاني الجاري حتى صباح الأحد ١٢ منه: "حكمت المحكمة عليّ بالسجن ستة أشهر بتهمة مناهضة ومخالفة السياسة العامة، وستة أشهر أخرى بتهمة إهانة الشعور الديني، وستة أشهر أيضاً بتهمة السلوك المسيئ والمعيب".

أضاف :"حينما قررت العودة الى قطاع غزة بوساطات عدة، قدّمت حكومة حماس لي ضمانات بعدم التعرّض لي أو محاكمتي على آرائي وفيديوهاتي التي سجّلتها دفاعاً عن الناس أو تلك الكوميدية، لكنها أخلفت بتلك الوعود، لذا سأبدأ بخوض إضراب عن الطعام إلى أن يتم الافراج عنّي نهائياً أو الموت".

يُذكر أن الفنان المشوخي كان يعمل ضمن ملاك وزارة الداخلية التابعة لحكومة" حماس" في غزة قبل أن تفصله أثناء وجوده خارج القطاع فارّاً منها، بعد تعرّضه للاحتجاز المتكرّر بسبب تقديمه أعمالاً فنية "مونولوجات" تُعارِض سياسات حركة "حماس" وتنتقدها.

مشاركة الخبر