canlı sex sohbet - sohbet hattı numaraları - sex hattı - sohbet numara - canlı sohbet hatları - sex hattı - bonus veren siteler casino siteleri
مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

النيابة العامة الفلسطينية تؤكد تعمّد القوات الإسرائيلية استهداف شيرين أبو عاقلة بالرصاص الحيّ

السبت , ١٤ أيار ٢٠٢٢

أصدرت النيابة العامة الفلسطينية، مساء يوم الجمعة 13 أيار/مايو 2022، تقريرها في التحقيقات الأولية المتعلّقة باستهداف وقتل مراسلة قناة "الجزيرة" في الضفة الغربية شيرين أبو عاقلة على يد القوات الإسرائيلية، والذي تبيّن فيه أن "مصدر إطلاق النار الوحيد في مكان الجريمة كان من القوات الإسرائيلية لحظة إصابة أبو عاقلة"، كما أشارت التحقيقات إلى "تعمّد القوات الإسرائيلية ارتكاب جريمتها بحق أبو عاقلة التي كانت ترتدي الزي الصحافي والخوذة الواقية، حيث تبيّن من خلال إجراءات الكشف والمعاينة لمسرح الجريمة وجود آثار وعلامات حديثة ومتقاربة على الشجرة التي أصيبت قربها".

وفي التفاصيل، أكدت النيابة العامة في بيان أصدرته "استمرار الإجراءات التحقيقية في الجريمة النكراء التي ارتكبتها قوات الاحتلال، صباح يوم الأربعاء الموافق 11 أيار 2022، على المدخل الغربي لمخيم جنين والتي أدت إلى استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة، حيث تمّت إحالة الجثمان لمعهد الطب العدلي بأمر من النائب العام لإجراء الصفة التشريحية وجمع وضبط الأدلة الجنائية وإعداد كافة التقارير بشأنها، وتمّ الإيعاز للنيابة المختصّة بمعاينة مسرح الجريمة وسماع كافة الشهود ورصد جميع مقاطع الفيديو التي توثّق الجريمة، وذلك لاستكمال الإجراءات القانونية أصولاً، وقد خلصت التحقيقات الأوّلية إلى أن مصدر إطلاق النار الوحيد في مكان الجريمة كان من قوات الاحتلال لحظة إصابة شيرين أبو عاقلة، كما أشارت التحقيقات إلى تعمّد قوات الاحتلال ارتكاب جريمتها حيث تبين من خلال إجراءات الكشف والمعاينة لمسرح الجريمة وجود آثار وعلامات حديثة ومتقاربة على الشجرة التي أصيبت قربها شيرين ناتجة عن إطلاق النار بشكلٍ مباشر باتجاه موقع الجريمة، وكذلك تمركز أقرب قوة احتلالية كانت تبعد عن شيرين أبو عاقلة عند إصابتها حوالي 150 متراً وكانت ترتدي الزي الصحفي والخوذة الواقية، وأن إطلاق النار باتجاه المكان استمر إلى ما بعد إصابتها ممّا أعاق محاولات الوصول إليها لإسعافها من قِبل زملائها والمواطنين".

ولفتت إلى أن "نتائج التقرير الأولي للطب العدلي تشير إلى أن سبب الوفاة المباشر هو تهتّك الدماغ الناجم عن الإصابة بمقذوف ناري ذو سرعة عالية، نافذ إلى داخل تجويف الجمجمة من خلال جرح المدخل، ومن ثم خرج المقذوف من داخل التجويف من خلال جرح المخرج، وارتطم بعد خروجه في الناحية الداخلية من الخوذة الواقية وارتداده ليستقر داخل الأنسجة المتهتكة داخل الجمجمة، وتم استخراج المقذوف الناري من جثمان الشهيدة وأمرت النيابة بإحالته إلى المختبر الجنائي لإعداد تقرير فني مفصل بالشأن، هذا وستعلن النيابة العامة عبر مؤتمر صحافي كافة النتائج النهائية لتحقيقاتها فور الانتهاء منها".

مشاركة الخبر