مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

محكمة الصلح في القدس تُفرج عن الصحافية لمى غوشة بشروط قاسية

الأربعاء , ١٤ أيلول ٢٠٢٢

قرّرت محكمة الصلح في القدس، يوم الثلثاء 13 أيلول/سبتمبر 2022، الإفراج عن الصحافية الحرّة لمى غوشة بشكل مؤقت وبكفالة مالية، وبإلزامها بالحبس المنزلي ومنعها من الإدلاء بأي تصريحات للإعلام.

 

وفي التفاصيل، قال والدها هاني غوشة لمراسل "سكايز": "إن قرار الإفراج عن ابنتي الصحافية لمى مؤقت، وينصّ على أن تلتزم بالحبس المنزلي، وكفالة ٥٠ ألف شيكل (حوالي ١٥ ألف دولار) وتمّ دفعها نقداً، بالإضافة إلى كفالة شخصية مني ومن والدتها، كل منّا يدفع عشرة آلاف شيكل (المبلغ كله حوالي ٦ آلاف دولار). كذلك نصّ القرار على منع استخدام أي جهاز إلكتروني، هاتف خلوي أو حاسوب أو تلفزيون، وكذلك الإنترنت، ويُمنع التواصل مع الصحافة والإدلاء بأي تصريحات، وإذا تمّ ذلك فإنهم سيعتبرونه تحريضاً. القرار قاسٍ جداً، وهو لمدة عشرة أيام، ولكننا ننتظر ما سيحدث في الأيام المقبلة".

 

 

مشاركة الخبر