مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

القضاء يُبطل قرار منْع قناة أم تي في من دخول القصر الجمهوري

الأربعاء , ١٤ تشرين الأول ٢٠٢٠
أصدرت القاضية كارلا شواح، يوم الأربعاء 14 تشرين الأول/أكتوبر 2020، قرارها في الدعوى المقدّمة من  قناة "أم تي في" (MTV) ضد رئاسة الجمهوريّة، بإبطال القرار الصادر عن رئاسة الجمهورية والقاضي بمنع دخول فريق قناة "أم تي في" إلى القصر الجمهوري.

وبحسب القناة، فقد ألزمت القاضية المديريّة العامة لرئاسة الجمهورية بالسماح لفريق عمل "أم تي في" فوراً بدخول الأماكن المخصّصة للإعلام في القصر الجمهوري وفقاً للآليّة المعتمدة مع سواها من المؤسسات الإعلاميّة، وتحت طائلة غرامة إكراهيّة قدرها ثلاثة ملايين ليرة لبنانيّة عن كلّ مخالفة لهذا القرار.

إلى ذلك، أعلن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية في بيان "التقيّد بمضمون القرار القضائي، وبالتالي عدم منع محطة "أم تي في" التلفزيونية التي تُديرها شركة مرّ تلفزيون ش.م.ل، من الدخول إلى القصر الجمهوري لتغطية النشاطات في الأمكنة المخصّصة للإعلام، أسوة بسائر المؤسسات الإعلامية الأخرى".

يُذكر أن قناة "أم تي في" كانت قد مُنعت بتاريخ 31 آب/أغسطس 2020، من الدخول إلى القصر الجمهوري لمواكبة الإستشارات النيابيّة، بحجة أن القناة "هاجمت رئيس الجمهورية ونزعت صفته الرسمية عنه وتمادت بشتمه".

مشاركة الخبر