مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

مباحث "حماس" تعتقل رسام الكاريكاتير اسماعيل البُزم بسبب رسوم ومنشورات على "فايسبوك"

الثلاثاء , ٢٤ أذار ٢٠٢٠
اعتقلت عناصر من جهاز المباحث العامة التابعة لوزارة الداخلية في حكومة "حماس" في غزة، يوم الجمعة 20 آذار/ مارس 2020، رسام الكاريكاتير اسماعيل البُزم من منزله في مخيم جباليا شمال قطاع غزة لمدة يومين، بسبب رسوم ومنشورات له على "فايسبوك" (Facebook) ينتقد فيها حكومة "حماس".

وفي التفاصيل، قال البُزم لمراسل "سكايز": "جاء عنصران من جهاز المباحث العامة إلى منزلي في مخيم جباليا يوم الجمعة، وطلبا منّي الذهاب معهما إلى مقرّ الجهاز، وأكدا لي أنه سيتم إطلاق سراحي في اليوم نفسه. فتوجّهت معهما إلى المقرّ، لكنني تفاجأت بالاحتجاز والتحقيق معي حول رسومي ومنشوراتي على حسابي الشخصي على فايسبوك، والتي أنتقد فيها تعامل حماس في غزة معنا، وكان إلقاء القبض عليّ بعد شكوى تقدّم بها النائب العام المعيّن من حركة حماس في غزة".

أضاف: "من اللحظة الاولى تعاملوا معي بعنف وقسوة، حتى أن المحقّق تعمّد البصق في وجهي رغم انتشار مرض كورونا، حينما طالبت بالتواصل مع إدارة الجهاز، وطلب الإفراج عنّي بسبب كورونا، حيث أُطلق سراح عدد من السجناء خوفاً من تفشّي الفيروس، وتم الاعتداء عليّ بالضرب في كل أنحاء جسدي ومن ثمّ وضعوني في زنزانة".

وأكد أنهم أفرجوا عنه مساء يوم الأحد ٢٢ آذار الحالي بعد تدخّلات من بعض الشخصيات وتوقيعه على تعهّد بالحضور عند الطلب.

مشاركة الخبر