مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

النيابة العامة في غزة تحقق مع الصحافي والكاتب الساخر أيمن العالول بسبب تعليق على "فايسبوك"

الخميس , ٢٤ كانون الأول ٢٠١٥


حقَقت النيابة العامة في قطاع غزة، يوم الخميس 10 كانون الأول/ديسمبر 2015، مع الصحافي والكاتب الساخر أيمن العالول، بعد أن قدّمت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية ممثَّلة بوكيلها زياد ثابت شكوى ضده، بسبب تعليق نشره على صفحته الخاصة على "فايسبوك" (Facebook).

وقال العالول لمراسلة "سكايز": "نشرت تعليقاً على صفحتي على فايسبوك قبل شهرين يقول أن المعلمات في إحدى المدارس التابعة لوزارة التربية يجلسن في غرفتين، كل منهن بحسب انتمائها السياسي، إما حماس أو فتح".

أضاف: "استدعتني النيابة العامة للتحقيق معي يوم الخميس، بسبب شكوى قدمتها وزارة التربية والتعليم ممثَّلة بوكيلها زياد ثابت، وخلال التحقيق اتهمني أحد وكلاء النيابة بترويج الإشاعات ونشر الأكاذيب، فقلت له أن ما كتبته كان على صفحتي الشخصية على فايسبوك وليس في وكالة رسمية كخبر، وكان هدفه الانتقاد كأي رأي آخر، وانتهى التحقيق بتحويل القضية إلى محكمة الصلح".

مشاركة الخبر