مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

القوات الإسرائيلية تستهدف أربعة مراسلين ومصوّراً  بقنابل الغاز جنوب نابلس

الأحد , ٢٥ نيسان ٢٠٢١
استهدفت القوات الإسرائيلية، يوم السبت 24 نيسان/أبريل 2021، كلاً من مراسل قناة "رؤيا الأردنية" حافظ أبو صبرا بقنبلة غاز أصابته في صدره، ومراسل قناة "الجزيرة" مباشر طارق يوسف بقنبلة مماثلة في رأسه، فيما أصيب طاقم قناة "الغد" الذي ضم المراسل خالد بدير والمصوّر حازم ناصر، ومراسل شبكة "جي ميديا" الإعلامية محمود مطر بالاختناق الشديد نتيجة استنشاقهم غاز القنابل، خلال تغطيتهم المواجهات التي اندلعت بين الجنود وبين شبان فلسطينيين على حاجز "حوارة" العسكري جنوب نابلس.

وفي التفاصيل، قال مطر لمراسلة "سكايز": "تمّ استهدافنا من قِبل قوات الاحتلال بقنابل الغاز، أثناء تغطيتنا المواجهات التي اندلعت على حاجز حوارة العسكري، ما أدى إلى إصابتي باختناق شديد وتمّت معالجتي ميدانياً، بينما أصيب زميلي أبو صبرا بقنبلة غاز في صدره".

من جهته، أكد يوسف استهداف الجنود له بقنبلة غاز أصابته في رأسه، مضيفاً: "تمّ استهدافي بشكل مباشر في الرأس، وكانت الخوذة السبب الرئيسي الذي خفف من قوة الضربة فكانت إصابتي طفيفة".

أما بدير، فقد أوضح لمراسلة "سكايز" أن كثافة قنابل الغاز التي أُلقيت أثناء المواجهات أدت إلى إصابته وزميله ناصر باختناق شديد.

مشاركة الخبر