مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

قوى الأمن الداخلي تعتدي على الصحافي ابراهيم فتفت بالضرب في طرابلس

الثلاثاء , ٢٦ كانون الثاني ٢٠٢١
اعتدت عناصر من قوى الأمن الداخلي، يوم الإثنين 25 كانون الثاني/يناير 2021، على مراسل موقع "صوت بيروت انترناشونال" ابراهيم فتفت بالضرب المبرح، ما استدعى نقله إلى مستشفى ألبير هيكل، أثناء تغطيته تظاهرة احتجاجية على الأوضاع الاقتصادية وتمديد قرار الإغلاق العام في ساحة النور في طرابلس.

وفي التفاصيل، قال فتفت لموقع "صوت بيروت انترناشونال": "أثناء تغطيتنا الاحتجاجات في ساحة النور حاول أحد الضباط منعنا من التصوير فابتعدت عنه وأكملت الرسالة، وفي رسالتنا التالية التي حصل فيها الاعتداء بالضرب المبرح والسحل كنت أصوّر الطرفين، فلا قانون يمنع الصحافي من تصوير العناصر الأمنية، إلا أن تلك العناصر استدرجتني إلى مكان لا يوجد فيه أحد، وقام 3 منهم وهم يعلمون أنني صحافي، بكسر الكاميرا وضربي وشتمي وشتم الصحافة والمؤسسة التي أعمل فيها ورئيس مجلس الإدارة الإعلامي جيري ماهر".

أضاف: "هجم عليّ باقي العناصر وتابعوا ضربي على الرغم من أني كنت أنقل الصورة بكل موضوعية ومهنية، ومن ثم سحلوني إلى داخل السراي إلى (زاروب) خلف حائط، وضربوني بالأسلحة وركلوني على رأسي، كذلك تمّ رفعي وإلقائي على الأرض عدة مرات، حتى أغمي عليّ تماماً، ثم استيقظت لأجد نفسي إلى جانب جهاز الإغاثة والطوارئ في مستشفى ألبير هيكل".

مشاركة الخبر

 
canlı sex sohbet - sohbet hattı numaraları - sex hattı - sohbet numara - canlı sohbet hatları - sex hattı - bonus veren siteler casino siteleri