مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

مجهول يعتدي بالضرب على الصحافية مها أبو عويمر في شارع الجلاء وسط غزة

الثلاثاء , ٢٧ كانون الثاني ٢٠١٥

اعتدى شاب مجهول، يوم الإثنين 19 كانون الثاني/يناير 2015، على الصحافية مها أبو عويمر التي تكتب لجريدة "الرياض" السعودية، أثناء خروجها من عمارة زكريا الآغا في شارع  الجلاء وسط مدينة غزة.
وقالت أبو عويمر لمراسلة "سكايز": "ذهبت لأجري فحص دم في مختبر الخطيب في وسط المدينة، وحين خرجت شعرت أن أحدهم يمشي خلفي في الممر المقابل للعمارة، وكنت أضيء هاتفي النقال لأستكشف طريقي حين رأيت خياله على الارض وهو يهم بضربي بعصا في يده فأخفضت رأسي، ما جعل الضربة تأتي على جنب رأسي من اليسار".
أضافت: "استمر بضربي بالعصا على كتفي ورأسي فمددت له حقيبتي لأنني اعتقدت أن هدفه السرقة لكنه لم يأخذها واستمر بضربي، وقاومته إلى أن سقط على الارض، وعرضت عليه الحقيبة مرة أخرى خوفاً من أن يعود لضربي ولكنه هرب فاراً، فدخلت الى السوبرماركت المجاور حتى جاء أفراد عائلتي وأخذوني إلى  المستشفى، وهناك استلمت تقريراً طبياً وبناء عليه تقدّمت بشكوى أمام الشرطة".
وأكدت أبو عويمر أنها لم تكتب منذ فترة أي شيء يثير الحفيظة السياسية وأن ليس لها عداوات مع أحد تستدعي التهديد أو الاعتداء عليها، مضيفة :"آخر تهديد استلمته قبل ثلاث سنوات حين كتبت قصة قصيرة وانتهى الأمر حينها، ربما يكون ما حدث لي نوع من الانفلات الأمني الحاصل في البلد ولكني أستبعد أن يكون اعتداء بهدف السرقة".
 

مشاركة الخبر