مركز الدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية - سكايز - مؤسسة سمير قصير

مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية يُحقّق مع الصحافية شيرين حنا بسبب مقال

الثلاثاء , ٠٦ تموز ٢٠٢١
حقّق مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية، يوم الإثنين 5 تموز/يوليو 2021، مع رئيسة تحرير موقع "جزين تحكي" شيرين حنا، على خلفية شكوى "قدح وذم" مقدّمة من رئيس بلدية بكاسين حبيب فارس، على خلفية مقال لحنا تحت عنوان: بلدتي... من أحق".

وفي التفاصيل، قالت حنا لمركز "سكايز": "تمّ استدعائي يوم الخميس الماضي للمثول أمام مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية صباح يوم الإثنين، لكن من دون إبلاغي بسبب الإستدعاء. وبالفعل توجّهت صباحاً إلى هناك، حيث علمت أن هناك شكوى قدح وذمّ مقدّمة ضدّي من حبيب فارس، على خلفية مقال لي تحت عنوان: بلدتي...من أحق، حيث انتقدت فيه كلاً من رئيس بلدية بكاسين حبيب فارس، ورئيس بلدية المكنونية جوزيف عون، ورئيس بلدية جزين خليل حرفوش، بعد مشاركتهم في حلقة لبرنامج بلدتي الذي يُعرض على قناة أم.تي.في، وتساءلت عن تكلفة هذه الحلقة التي تم دفعها في ظل أزمة المازوت والطحين وغيره".

أضافت: "خلال التحقيق سألني الضابط عن سبب كتابتي المقال، فقلت له أنني صحافية ولي الحق بالانتقاد والمساءلة ضمن الأخلاق المهنية، فطلبوا منّي أن أوقّع تعهداً باحترام القانون، وهذا ما فعلت، وبعد حوالي الثلاث ساعات انتهى التحقيق وغادرت المكتب".

مشاركة الخبر